8 نصائح للديكور المنزلي 2021

تتجدد الصيحات للديكور المنزلي بشكل سريع، فهو عالم كبير من الفن والجمال له الكثير من العشاق حول العالم، وهو مجال متعدد الأشكال فهناك فن الديكور الكلاسيكي المستوحى من البيوت والقصور الاوروبية التي ترجع إلى القرن الثامن عشر وله عدة أشكال كالطراز الإنجليزي الذي يمتاز بالبساطة والطراز الفرنسي المعروف بالفخامة، والفن الإسلامي الذي له العديد من الأشكال: كالطراز العثماني، والديمشقي، والإيراني، والمغربي والتي تجتمع كلها على الزخرفة الكثيرة للحائط والاسقف والألوان الترابية الهادئة ودرجات من الأحمر. هناك أيضا فن للديكور المنزلي الحديث المعروف بالحرية وعدم التقيد. ظهر هذا النمط في بداية القرن العشرين، وهو يميل إلى استخدام المعادن والزجاج والأعمال البلاستيكية، و يعتمد على كل ما هو فريد وغير تقليدي، ويخلو من الزخرفة والنقوش.

 

هذا العام اتجه الناس الي خلق بيئة مريحة دافئة في منازلهم بسبب تفشي فيروس الكورونا العام الماضي ودخول العالم في حالة حظر تجوال، لذا فإن الصيحات للديكور المنزلي أصبحت كلها تميل إلى توفير الراحة في المنزل ابتداء من اختيار ألوان الحائط الملائمة لكل غرفة، مرورا بنوع الانارة المعتمدة في المنزل.

 

في هذا المقال سنعرض بعض نصائح المختصين للديكور المنزلي :

 

1- انتبه لتعدد الألوان:

حدد الألوان التي تريد إستخدامها، لا تزد عن ٥ ألوان للمكان حتى لا يختل توازن الشكل العام للتصميم. عادة يتكون اي تصميم متوازن من ٣ ألوان متباينة، اللون الرئيسي وهو الأغلب في الغرفة، اللون الثانوي، واللون الإضافي وهو الأقل ظهورا. يمكنك التحكم في درجات هذه الألوان ونسب توزيعها، أنسب توزيع للألوان هو ٦٠% للون الأساسي، ٣٠% للون الثانوي، و١٠% للون الإضافي.

 

 

2- حدد أماكن اللوحات الجدارية:

قبل البدء بدق المسامير على الحائط حدد بدقة أماكن اللوحات الجدارية والمرايات حتى لا تترك أثرا يصعب تغطيته لاحقا في حال الخطأ.

 

 

3- اهتم بالإضاءة:

تعطي الإضاءة بعدا آخر لتصميمك، لذا أضف ٣ درجات من الانارة للمكان. مثلا لمصابيح السقف ٧٠% من إضاءة الغرفة، ومصابيح الحائط ٢٠%، والمصابيح الجانبية ١٠%. أنسب الغرف لهذه الإضافة هي غرفة المعيشة، وغرفة النوم، والمكتب المنزلي فهي عملية للغاية وتعطي عمقا للتصميم.

 

 

4- اضف للمكان بعض الخضرة:

لا يقف دور النباتات المنزلية في تنقية المنزل من الملوثات، فهي أيضا تعطي المكان الإحساس بالحيوية وتبعث بالراحة للعين لأنها تعكس الطيف الأخضر والأصفر. هي غير مكلفة ماديا لذلك يمكنك تستطيع ملء كل منزلك بالنباتات.

 

5- لا تهمل السقف:

يهمل الكثير من الناس الاهتمام بالسقف ولكن الاهتمام به بنفس أهمية الاهتمام بألوان اي حائط في المنزل . يجب أن يتماشى لونه مع باقي الغرفة وإلا فسيظهر عدم التناسق في شكل التصميم. إذا اخترت له لونا صارخا فيجب أن تقابلة الوانا هادئة بالأسفل والعكس. لا تختر نفس لون الحائط للسقف إلا في حالة الألوان المحايدة.

 

 

6- رتب الوسائد بفن:

يصعب على الكثيرين ترتيب الوسائد في الأريكة خصوصا إذا كانت كثيرة ومتباينة الألوان، في هذه الحالة توجد قاعدة سهلة لترتيب الوسائد : إذا كان لديك ثلاث أزواج من الوسائد متباينة الحجم ابدأ بأكبر وسادتين وضعها على أطراف الأريكة، أضف إليها ذات الحجم الأوسط على كلا الجانبين، ثم أضف الأصغر حجما.

 

 

 

7- ركب الستائر عاليا:

يمكن الستائر إعطاء الغرفة حجما أكبر إذا وضعت بالشكل المطلوب، فقط ثبت الستائر عاليا في أقرب نقطة من السقف هكذا ستبدو الغرفة أكبر وسيبدو السقف أعلى.

 

 

8- تغيير صغير وتأثير أكبر:

إذا لم تكن ميزانيتك تسمح بتغيير ديكور المنزل بأكمله يمكنك أن تصنع بعض التغييرات الصغيرة، ابدأ بتغيير ألوان الوسادات في غرفة المعيشة، اجلب الوانا جريئة ومتماشية مع الأثاث في الغرفة، سترى أنك صنعت فرقا. غير اللوحات الحائطية في المكان إما بجلب لوحات جديدة، أو تغيير ترتيبها في الغرفة، أو تبديل اللوحات بين الغرف. بدل التحف بين الغرف وغير الستائر. ستصنع هذه التغييرات الصغيرة تأثيرا أكبر في المنزل.

 

 

الخاتمة:

الديكور المنزلي عالم واسع لمن يعشقه ودائم التجدد، ما يجعله محبوبا هو تعدد انماطه وملاءمتها لكل الأذواق وسهولة تطبيقه حتى للمبتدئين، فمنه البسيط المريح للعين والغير مكلف للمنازل الصغيرة ومنه الفاخر الراقي الملائم للمنازل الضخمة. يمكن بميزانية بسيطة واختيار جيد لألوان منسقة الخروج بافضل تصميم لديكور منزلي.